مقــالات

مات إيروين(1): الإيدز (السِّيدَا) وسحـر الـﭭـودو / ترجمة: م. أسليـم

«الخوف هو الحالة العقلية التي لها أشد العواقب كارثية على النظام البشري. وهناك درجات عديدة منه، من حالة الإنذار المتطرف، والفزع والهلع، إلى أدنى قدر من الخوف. ولكنه، من جانب آخر، يبقى نفسه: إنه انطباع يصيب المراكز الحيوية بالشلل، وقد يؤدي، عن طريق الجهاز العصبي، إلى مجموعة كاملة من الأعراض

متابعة القراءة

وضعية الأدب الرقمي في العالم العربي / حوار: خديجة باللودمو

حوار مع الأستاذ "محمد أسليم" / إنجاز خديجة باللودمـو سأبدأ حواري معكم انطلاقا من فكرة مفادها أنّ الأدب الرّقمي شكّل خلخلة في أطراف المنظومة الإبداعيّة والنظرية الأجناسيّة، فهل يمكن اعتبار هذا التحوّل مشروعا؟ وكيف يمكن أن نقرأ نظريّة الأدب في ظل الأدب الرّقمي قراءةً جديدةً؟ وبالمقابل هل مهّدت مقولات ما بعد

متابعة القراءة

محمد أسليم: الأدب الرّقمي العربي لم يحقّق تراكماً / حوار: نجيب مبارك

نجيب مبارك 2 أكتوبر 2017 الدكتور محمد أسليم من الباحثين العرب البارزين والسبّاقين إلى الاهتمام بالثقافة الرقمية والأدب الرقمي والعالم السيبراني، وكلّ ما يتعلّق بالتحوّلات والتطورات المتسارعة التي تعرفها هذه المجالات. وهذا جزء فقط من اهتماماته المتعدّدة، إذ تنقّل بين حقول كثيرة تمتدّ من الكتابات السردية إلى السوسيولوجيا، ومن الدراسات النقدية

متابعة القراءة

هناك كتاب يتعاملون مع الشبكة العنكبوتية بذهنية الورق / حوار: الطاهر الطويل

الرباط ـ «القدس العربي»: محمد أسليم، كاتب مغربي متعدد الاهتمامات، يكتب نصوصا سردية، وينجز دراسات فكرية ونقدية وأدبية، بالإضافة إلى ترجمته لعدد من الكتب والأبحاث الغربية. عُرف بولعه الشديد بالشبكة العنكبوتية والكتابات الرقمية، بقدر ولعه بمجالات معرفية شديدة الخصوصية كالسحر والجنون والموت وغيرها. أصدر العديد من الكتب في هذه المجالات وغيرها:

متابعة القراءة

المبدعون المغاربة والأنترنت(*) / حوار: محمد بلمـو

متى وكيف كان أول تماس لكم مع شبكة الأنترنيت؟  كان ذلك سنة 1997، زمن دخول أول مقهى للأنترنت بمدينة مكناس، والأمر هنا لم يتجاوز مستوى الفضول. وبما أن سعر الاتصال كان مرتفعا وعدد المواقع لم يكن بالضخامة المعروفة اليوم، فإن حدود الاستفادة لم تتجاوز استشارة بعض محركات البحث حول مواضيع محددة

متابعة القراءة

الكتاب آيل إلى الزوال باعتباره وعاء حضارة تجنح الآن نحو الأفول / حوار منال خميس

أنجزت الحوار: منال خميس(*)[1] سؤال: ما يحدث على شبكة الأنترنت حالياً هل هو ثقافة تفاعلية أم مجرد ثقافة رقمية تعنى بالنشر فقط وتتبع السهولة والرخص وتوفير الجهد والوقت والمال لمن لم يتوفر لديه مكان للنشر؟ جواب: الأنترنت لا تعدو مجرد واجهة من أوجه حضارة جديدة بكل معنى الكلمة، نعيش الآن بدايتها، نتجت

متابعة القراءة

الأدب بانتقاله من الورق إلى الرقم لم يعد هو الأدب ويصعب عليه أن يظل كما كان

أجرى الحوار: حسن سلمان(*)[1] سؤال: في إطار الإشكاليات التي تثيرها رواية الواقعية الرقمية والأدب الرقمي عامة، كيف تقيم تجربة محمد سناجلة الرقمية؟ وهل نحن مقبلون حقيقة على زوال الأدب الورقي، كما يؤكد سناجلة؟ جواب: أولا يجب التمييز بين «الأدب الرقمي» و«الرواية الواقعية». الأدب الرقمي هو نوع من الإبداع يوظف الحاسوب في كتابة

متابعة القراءة

سيلفيا ليبي: السحر «العلمي» في عصر النهضة: هل هو تناقض؟ / ترجمة: م. أسليـم

يرى فرويد أن تعطش الإنسان للمعرفة ينبع من رغبته في السيطرة على العالم، ومن حاجته إلى إخضاع الطبيعة لقوته(1). ليست المعرفة فقط من وجهة نظر تأملية هي ما يهمه، بل كيف يمكن أن تساعده هذه المعرفة على التفاعل مع العالم وتغييره. يعتبر السحر تقنية استثنائية للنجاح في هذه السيطرة على العالم.

متابعة القراءة

مُنى شوليت(1): ارتجفوا، فقد عادت الساحرات !/ ترجمة: م. أسليـم

أعدمت أوروبا في عصر النهضة عشرات الآلاف من النساء باعتبارهن «ساحرات». ومن باب التحدي زعمت نسويات في سبعينيات القرن الماضي هذه الهوية، وأضفن أحيانا إلى هذا النهج السياسي ممارسة روحية مرتبطة بالعالم الطبيعي. واليوم، في وقت حيثُ تعمل علاقة البشرية ببيئتها الحيوية على خلق الفوضى، هل من المستغرب أن تطارد

متابعة القراءة

ريجينالد ماك جينيس(1) الحداثة والسحـر: بودلير قارئا للقرن الثامن عشر / ترجمة: م. أسليم  

يُلفتُ جورج بلين، في الصفحات الشهيرة التي خصصها لموضوع «استخدام بودلير للسحر»، الانتباه إلى رسالة تعود إلى 28 مارس 1857، كتب فيها بودلير لناشره بوليه–مالاسيس Poulet-Malassis ما يلي: «لو استعدتُ فقط ذكريات قراءاتي، أيام كنتُ أقرأ كتابات القرن الثامن عشر، لأعددتُ لكَ كاتالوغا مُبهرا ليس فقط بما يحتويه من الفلاسفة والروائيين

متابعة القراءة